منتديات ريمو
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتديات ريمو

منتدى ثقافي علمى
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  همسه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اللورد ريمو
رئيس الجمهورية
رئيس الجمهورية
avatar

المهنة :
علم الدولة :
ذكر السمك الكلب
عدد المساهمات : 457
نقاط : 7268
تاريخ التسجيل : 15/02/2011
العمر : 24
الموقع : في قلب حبي الوحيد

بطاقة الشخصية
3D: 6

مُساهمةموضوع: همسه   الأربعاء فبراير 16, 2011 12:29 am

انتهى حلمى قبل ان يبدأ

انتهت قصتى بكل ما حملت من مآسى


صحيح انى اخترت البدايه ولكنى لم اختر النهايه


او اتت على غير ما اهوى


وتبقت الذكرى الاليمه جاثمه فى صدرى


حاولت نسيانها ولكنى لم استطيع


كلما جلست مع الناس ارتاح نفسيا ولكن كل التعاسه والشقاء تداهمنى


عندما اخلو بنفسى


كل من رآنى يحاول ان يواسينى دون ان يعلم مصابى


وما اصعب ان تواسى انسانا لا تعرف مصابه


يقولون اذا عرف الداء سهل الدواء ولكن دائى غير معروف لمن يرانى لذلك صعب عليهم


دوائى رغم محاولاتهم


انفعالاتى ما بين فرح وترح اوحت لمن حولى بأنى فى طريقى الى الجنون


جنون يراه البعض نهايه لحياة انسان


واراه انقاذا من ظلم وخداع حبيب


الانسان رغم جبروته وقوته التى يتباهى بها الا انه يظل عاجزا


عاجزا عن تحمل ضيم من احب


عاجزا عن تحمل طعنات من يحب


عاجزا عن الصفح والغفران لحبيب غدر وخان وظلم


وبدأت فى مرحله النسيان


ولكن لا ادرى هل سانجح ام سيكون الفشل رفيقى


تساءلت ترى هل سانجح فى النسيان؟


بكل اسف جاءت الاجابه بسؤال ساخر


وكيف سأنجح طالما ذكراها فى دواخلى!


صحيح ان الانسان منا احيانا يفعل اشياء مكرها


اشياء غير مقتنع بها ومع ذلك يفعلها


فى قراره نفسى كنت ادرك ان النسيان محال ومع ذلك اوهمت نفسى


انى قادر على فعل ذلك


كنت احسب ان الدموع هى دليل على ضعف الانسان


ومع ذلك اطلقت لها العنان لتنهمر وتتفجر ينابيع


كنت آمل ان تستفز هذة الدموع البركان الذى يغلى بداخلى فينفجر واستريح


يمر النهار بطيئا مملا رتيبا اكاد احسب ثوانيه بتضجر واستياء


حتى ياتى الليل وليته لا ياتى


على الاقل كان النهار يعج بالحركه وبالمواسين من حولى


اما الليل فكنت وحيدا مع همومى واحزانى


كأن خليل مطران كان يعنينى عندما قال:


ولقد ذكرتك والنهار مودع والقلب بين مهابة ورجاء


وخواطرى يبدو تجاه نواظرى كلمى كداميه السحاب ازائى


والدمع من جفنى يسيل مشعشعا بسنى الشعاع الغارب المترائى


والشمس فى شفق يسيل نظارة فوق العقيق على درى سوداء


فكأن آخر دمعة للكون قد مزجت بآخر ادمعى لرثائى


وكاننى آنست يومى زائلا فرأيت فى المرآة كيف مسائى


من اعماقى انطلقت صرخه حزينه وكأنى بها تنعى حبا


كـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــان


****************************** ****************************** *


كل آهة تصدر من فم المحب يشم الناس رائحه شواء قلبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://remo.sudanforums.net
 
همسه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ريمو  :: المنتديات الثقافية :: المنتدى الادبي-
انتقل الى: